عشر مدن كبرى يُسمح للناس بالتجول فيها بدون ملابس!


هناك بعض المدن في العالم، يقع أغلبها في دول كبرى، تسمح لمواطنيها بالتجول وهم عُراة بالكامل في الأماكن العامة بلا أي مساءلة قانونية.


ولعل ذلك أكثر ما يبرز مدى الفساد الأخلاقي الذي وصلت إليه هذه الدول رغم ما وصلت اليه من تفوق علمي في عصر العولمة وثورة الإتصالات.


مدينة كاب داجدي في فرنسا ... وهي منتجع للعراه .. وهي اكبر تجمع للعراة في اوروبا ويطلق عليها عاصمة عراة اوروبا ويزورها اكثر من 40 سائح في السنة.


مدينة بورتلاند في الولايات المتحدة الامريكية.. حيث يقام العرض السنوي لركوب الدراجات بلا ملابس .. سوى الخوذة والحذاء.ويشارك فيه ما يزيد عن 8 الاف شخص كل عام.


مدينة ميونخ في المانيا .. حيث خصص 6 مناطق يسمح فيها بالتعري.

مدينة استون في الولايات المتحدة الامريكية... الواقعية في ولاية تكساس .. حيث تسمح فيها رحية التعري وبل وتم تحقيق حديقة للتعري.


العاصمة الانجليزية لندن.. حيث يعتبر التعري في الاماكن العامة شيء قانوني .. 


مدينة نيويورك وتعتبر من البلدان التي تسمح بالتعري فيها ولكن بصورة محدودة، ولكن بشرط عدم ازعاج الآخرين او استثارتهم جنسيا .. حيث تتجول عدد من النساء عاريات الصدر في الاسواق، ويترك لضابط الشرطة حرية التصرف تجاههم.


مدينة هونولولو في جزر هاواي، ويسمح للمرأة بتعرية صدرها بهاواي، ولكن من غير القانونية تعرية الاماكن الحساسة.

العاصمة الامريكية واشنطن.. خصصت يوماً للتعري وخلع الملابس، وهي من اشهر المدن التي تعترف بحرية التعري، ولكن للجزء العلوي من الجسم.


العاصمة الاسبانية مدريد، وسمحت في 2015 سمحت لسكانها بالتعري في يوم كامل، في اكبر المسابح تحت شعار (يوم بدون ملابس) وتسمح هذه بتخصيص يوم في الاسبوع للعراة.