إغتصاب بطلة العالم المصرية في الأوليمبياد وتصويرها عارية




كشف مصدر أمني مطلع في محافظة بورسعيد الأربعاء، تفاصيل اغتصاب 4 ذئاب بشرية لصاحبة الميدالية الذهبية في ألعاب القوى بالأولمبياد الخاص التى أقيمت فى أثينا باليونان عام 2011، لمدة 3 أيام متتالية،عقب اختطافها تحت تهديد السلاح.
وأشار المصدر، حسب موقع «مصراوي» الأربعاء، إلي أن مديرية الأمن تلقت إخطاراً من قسمي شرطة المناخ والضواحي، بتلقيهما بلاغات من أسرة معاقة ذهنية وتدعي ”ي” (18 عاماً) بتغيبها عن المنزل منذ 3 أيام ثم عودتها مرة أخري واتهامها لـ 4 أشخاص باغتصابها.

وأضاف المصدر :”أسرة المتهمة ذكروا في بلاغهم أن 4 ذئاب بشرية اختطفوا ابنتهم أثناء عودتها من مركز التأهيل المهنى الموجود بمركز العلاج الطبيعى لتتعلم حرفة صناعة السجاد اليدوى، ثم اغتصبوها لمدة 3 أيام تحت تهديد السلاح داخل غرفة حارس بأحد الأبراج السكنية تحت الإنشاء بحى الضواحي’’.

وتابع المصدر :”قالت أسرة المجني عليها في المحضر إن الجناة صوروا ابنتهم علي هواتفهم المحمولة عارية وهددوها بعدم الإفصاح عما حدث معها، حتي لا يفضحوها ثم تركوها علي أحد الأرصفة وفروا هاربين، ليعثر عليها رجال قسم شرطة الضواحي ويسلمونها لأسرتها’’.

وأكد المصدر أن الأجهزة الأمنية تجري تحريات موسعة للوصول إلي ملابسات الواقعة، والتوصل إلي هوية الجناة في أسرع وقت.